في قمة مجموعة العشرين، الأمين العام يدعو إلى قيادة عالمية نحو التعافي الكامل والعادل بعد الجائحة

30 تشرين الأول/أكتوبر 2021

في قمة مجموعة العشرين، الأمين العام يدعو إلى قيادة عالمية نحو التعافي الكامل والعادل بعد الجائحة

G20 Summit/Italy
قادة أكبر اقتصادات العالم يحضرون جلسة عمل خلال قمة مجموعة العشرين 2021 التي استضافتها إيطاليا وعقدت في روما.

30 تشرين الأول/أكتوبر 2021

دعا الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، اليوم السبت، قادة مجموعة العشرين إلى تكثيف الجهود لضمان أن يكون التعافي العالمي من جائحة كوفيد -19 عادلا وشاملا ويساعد على تفادي مزيد من المعاناة.

وخلال حضوره الافتتاح الرسمي لقمة مجموعة العشرين في روما، ألقى السيد غوتيريش كلمة أمام القادة خلال الجلسة الأولى، بعنوان “الاقتصاد العالمي والصحة العالمية”.

إنقاذ الأرواح، ومنع المزيد من المعاناة

في كلمته، دعا الأمين العام للأمم المتحدة إلى المساواة في اللقاحات. وحث القادة على إظهار القيادة لإنقاذ الأرواح، ومنع المزيد من المعاناة، وتمكين التعافي العالمي الكامل.

كما أكد أهمية قيام مجموعة العشرين بتبني وتنسيق العمل لدعم استراتيجية التطعيم العالمية التي تقودها منظمة الصحة العالمية التابعة للأمم المتحدة، والتي تهدف إلى إيصال اللقاحات إلى 40 في المائة من الناس في جميع البلدان بحلول النهاية هذا العام، و70 في المائة بحلول منتصف عام 2022.

وقد أطلقت منظمة الصحة العالمية استراتيجيتها في وقت سابق من هذا الشهر للمساعدة في إنهاء ما أصبح جائحة ذات مسارين:

-إذ لا يزال الناس في البلدان الفقيرة معرضين للخطر؛
– بينما يتمتع أولئك الذين يعيشون في البلدان الأكثر ثراءً ذات معدلات تحصين مرتفعة ضد كوفيد-19، بحماية أكبر بكثير.

علاوة على ذلك، في كلمته خلال جلسة العمل، شجع الأمين العام القادة على اتباع مسار لما بعد الجائحة قادر على إعادة إطلاق الاقتصاد العالمي وفي الوقت نفسه مع مكافحة اللامساواة، وكذلك استعادة الثقة بين البلدان النامية والمتقدمة.
على هامش الجلسة، أتيحت الفرصة للسيد غوتيريش للتحدث بشكل غير رسمي إلى عدد من قادة العالم.

https://news.un.org/ar/story/2021/10/1086302