إعلان الحرب التجارية بين الصين والولايات المتحدة الأمريكية

إعلان الحرب التجارية بين الصين والولايات المتحدة الأمريكية

بدأ النزاع التجاري بين الصين والولايات المتحدة في عام (2018)  بعد إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في 22 آذار/مارس من عام 2018 عن وجود نية لفرض رسوم جمركية  تصل إلى حوالي  50 مليار دولار أمريكي على السلع الصينية بموجب المادة 301 من قانون التجارة لعام 1974 التي تسرد تاريخ «الممارسات التجارية غير العادلة» وسرقات الملكية الفكرية. [1]

وكرد انتقامي فرضت الحكومة الصينية رسوماً جمركية على أكثر من 128 منتج أمريكي أشهرها فول الصويا. [2]

وأصبح قرار فرض الرسوم الأمريكية على ما قيمته 34 مليار دولار من البضائع الصينية فعالاً منذ السادس من يوليو/تموز 2018، حيث وقع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على مذكرة تفاهم في 22 آذار/مارس 2018 بموجب المادة 301 من قانون التجارة لعام 1974 وأمر فيها الممثل التجاري للولايات المتحدة بتطبيق تعريفات جمركية بقيمة 50 مليار دولار أمريكي على السلع الصينية.

كما صدر بيان رسمي من الإدارة الأمريكية أكد على أن التعريفات الجمركية المقترحة جاءت “رداً على الممارسات التجارية غير العادلة التي تمارسها الصين منذ سنوات طويلة” . وهذا يتضمن أيضاً  سرقة الملكية الفكرية من الولايات المتحدة.

بالمقابل قامت الصين بفرض ضرائب على البضائع الأمريكية بنفس القيمة،  ففي 2 نيسان/أبريل 2018 فرضت وزارة التجارة الصينية رسوما جمركية على 128 مُنتجا أمريكيا ( الألومنيوم، الطائرات، السيارات، لحم الخنزير، فول الصويا، الفواكه، المكسرات ثم الصلب… وغيرها. في اليوم التالي نشر الممثل التجاري الأميركي قائمة بأكثر من 1300 منتج من الواردات الصينية فُرضت عليه رسوم بقيمة 50 مليار دولار منها (قطع غيار الطائرات، البطاريات، التلفزيونات المسطحة والأجهزة الطبية و الأقمار الصناعية والأسلحة). [3]

رداً على إعلان الصين قامت الولايات المتحدة بفرض رسوم إضافية بنسبة 25% على كل من الطائرات، السيارات و فول الصويا. [4]

في 5 نيسان/أبريل وجه ترامب الممثل التجاري الأميركي للنظر في فرض 100 مليار دولار إضافية من الرسوم الجمركية على الجمهورية الصينية. [5]

في تفريدة لترامب على تويتر في نيسان/أبريل 2018 نفى أن يكون الخلاف مع الصين عبارة عن حرب تجارية  قائلا: «لقد خسرنا “الحرب” منذ سنوات عديدة بسبب السفهاء والناس غير الكفوئين الذين يمثلون الولايات المتحدة … لدينا عجز تجاري يبلغ 500 مليار دولار في السنة مع عجز آخر يبلغ 300 مليار دولار بسبب سرقة الملكية الفكرية، لا يمكننا السماح لهذا بالاستمرار.»  [6]

وذكر وزير التجارة الأمريكي ويلبر روس في مقابلة معه في سي إن بي سي أن الرد الصيني ينعكس (يُؤثر) فقط بنسبة 0.3% على الناتج المحلي الإجمالي في حين ذكرت السكرتيرة سارة هاكابي ساندرز أن التحركات سيكون لها “تأثير” على المدى القصير ولكنها ستعود بنجاح على المدى الطويل. [7]

بعد إعلانات تصعيد الحرب التجارية وزيادة الرسوم الجمركية من قبل الولايات المتحدة والصين عبر العديد من ممثلي كبرى شركات الصناعة في الولايات المتحدة عن مخاوفهم من الآثار المترتبة على أعمالهم. وانتقدت منظمات كالمجلس الوطني لمنتجي لحم الخنزير وجمعية فول الصويا في أمريكا ورابطة قادة أسواق التجزئة هذه الحرب التجارية. كما عبر العديد من رؤساء البلديات التي تمثل المدن المُعتمدة بشكل كبير على قطاع الصناعات التحويلية عن مخاوفهم أيضاً. [8]

أما رئيس التحالف من أجل التصنيع الأمريكي سكوت باول فقد كان من مناصري زيادة الرسوم الأمريكية. هذا وقد تأثرت أسعار الأسهم في السوق الأمريكي ومنيت بخسائر كبيرة لمدة أسبوعين بسبب زيادة الرسوم، لكنها انتعشت في 6 تموز/يوليو 2018 بعد تقرير إيجابي عن الوظائف في الولايات المتحدة.

 

[1]  – “Statement from President Donald J. Trump on Additional Proposed Section 301 Remedies”. WhiteHouse.gov.

Jeremy Diamond. “Trump hits China with tariffs, heightening concerns of global trade war”CNN. CNN..

[2]  – “These Are the 128 U.S. Products China Is Enacting Tariffs On”Fortune (باللغة الإنجليزية).

[3]  – Office of the United States Trade Representative, April 2018, Under Section 301 Action, USTR Releases Proposed Tariff List on Chinese Products نسخة محفوظة 22 سبتمبر 2018 على موقع واي باك مشين

hermesauto (4 April 2018). “US publishes list of 1,300 Chinese goods worth US$50b set to be targeted by tariffs”The Straits Times (باللغة الإنجليزية).

Swanson، Ana (3 April 2018). “White House Unveils Tariffs on 1,300 Chinese Products”The New York Times (باللغة الإنجليزية). ISSN 0362-4331.

[4]  – Rauhala، Emily (4 April 2018). “China fires back at Trump with the threat of tariffs on 106 U.S. products, including soybeans”Washington Post (باللغة الإنجليزية). ISSN 0190-8286.

[5]  – Aiello، Chloe (5 April 2018). “Trump proposes $100 billion in additional tariffs on Chinese products”CNBC.

[6] – Smith، David (4 April 2018). “Trump plays down US-China trade war concerns: ‘When you’re $500bn down you can’t lose'”the Guardian (باللغة الإنجليزية).

[7]  – “White House sees ‘short-term pain’ as Trump stokes China trade war”Politico(باللغة الإنجليزية).

[8]  – “Reaction to the Trade Battle Between China and the US”The New York Times(باللغة الإنجليزية).