ملخص كتاب المفتاح الرئيسي للثراء

ملخص كتاب المفتاح الرئيسي للثراء

المفتاح الرئيسى للثراء

MrMr منذ 10 شهور:

يحتوي ملخص كتاب المفتاح الرئيسي للثراء على العديد من الفلسفات الواضحة التي تدفعنا نحو فتح أو الوصول إلى مفتاح الثراء، وليس مفتاح الثراء المادي فقط ولكن جميع أبواب الثراء، ويضم الكاتب عند قراءة ملخص كتاب المفتاح الرئيسي للثراء العديد من القصص الحقيقية التي حدثت معه ومع من حوله والتي أظهرت حقيقة ما يقول

بداية كل الثروات:المفتاح الرئيسى للثراء

يعد المفتاح الرئيسي أداة إبداعية تمنح لمالكها القدرة على فتح كل الأبواب التي ورائها حلول لمشاكله. كما أن قوة هذا المفتاح تفوق كل القوى، فيفتح باب الصحة والصداقة والرومانسية. كما أنه يبين الطرق التي تجعل الأزمات ولحظات الفشل وخيبات الأمل إلى ثروات لا تقدر بثمن يمكن الاستفادة منها. الحقيقة أن هناك ثروات لدينا بالفعل، والبعض منها قد لا نعلم أنها موجودة، وأولها أننا شخصيات جماعية أي أننا لسنا شخصاً واحداً بل أننا أكثر، فبداخلنا من يفكر بسلبية وأيضاً من يفكر بإيجابية ويرى الحياة بألوان زاهية، والحقيقة أن مؤلف كتاب المفتاح الرئيسي للثراء لم يأتِ فقط ليعلمنا كيف نكسب المال بل جاء ليعطينا المعرفة التي تمكننا من اكتساب كل الثروات.

الممارسات التسع لنيل المكافآت:

إن أردنا الحفاظ على نظرتنا الإيجابية للحياة كما يفعل الكاتب في ملخص كتاب المفتاح الرئيسي للثراء يجب أن نقوم بالممارسات التسع.

وأول ممارسة هي ممارسة الامتنان؛ وذلك من خلال التعبير بالامتنان عما أنعمت به الحياة علينا.

أما الممارسة الثانية فهي ممارسة الرخاء المادي؛ فيجب علينا يومياً أن نضبط عقولنا على الوعي بالرخاء والسعة والتحرر من الخوف.

أما الممارسة الثالثة فهي ممارسة الصحة البدنية؛ وذلك من خلال متابعتنا لما نفعله بجسدنا.

والرابعة فهي راحة البال وذلك عن طريق المحافظة على خلو عقولنا.

والخامسة هي الأمل عن طريق التفاؤل بما سيحدث.

والسادسة فهي الإيمان من خلال الامتنان لله عما أعطانا.

والسابعة الحب،

والثامنة الرومانسية.

أما التاسعة والأخيرة بعد مراجعة كتاب المفتاح الرئيسي للثراء تكون الحكمة الشاملة فهي تلك التي تمنحنا القدرة على تحويل التجارب إلى مصدر قوة دائم.

عادة بذل المزيد من الجهد:

يوضح ملخص كتاب المفتاح الرئيسي للثراء أن أهم مبادئ النجاح هو مبدأ الاستعداد لبذل المزيد من الجهد. مما يعني تقديم خدمة أكثر وأفضل مما يتقاضاه المرء نظيرها، وتقديمها بتوجه عقلي إيجابي. وإن بحثنا طيلة حياتنا عما يعارض هذا المبدأ فلن نجد، ولن نجد حالة نجاح واحدة حققت دون أن تتبع هذا المبدأ. لعادة بذل المزيد من الجهد العديد من الفوائد ومنها أنها تجذب انتباه من باستطاعتهم تقديم فرص التقدم الذاتي له، وتجعله لا غنى عنه في العلاقات المختلفة، وتحميه من خسارة عمله حينما تكون فرص العمل نادرة، وتكسِب المرء سمة المبادرة الشخصية، وتكسبه الاعتماد على الذات والشجاعة، وتكسب المرء خيالاً خصباً نشيطاً.

الحب المحرر الحقيقي للبشرية:

يمكننا أن نسلم بأن الحب هو أعظم التجارب بالنسبة للبشرية بأكملها فهو ما يمكن المرء من التواصل مع الذكاء المطلق. وفي حال امتزج بمشاعر رومانسية والرغبة الجنسية فإنه يقود المرء إلى أعلى قمم جبال الإنجازات الفردية عن طريق الرؤية الإبداعية. فاجتماع الحب والرومانسية والرغبة الجنسية يؤدي حتماً إلى الإنجازات الخالدة. الحب الذي يقصده الكاتب في ملخص كتاب المفتاح الرئيسي للثراء هو القوة الحيوية والذي يمنحنا الحياة، فإنه يمثل الخيوط التي تنسج منها الثروات الأحد عشر الأخرى وذلك لأنه أول الثروات ويمثل أساسًا لما تبقى، فهو ما يمنحها صفة الدوام والثبات، وهذا رأي الكاتب في ملخص كتاب المفتاح الرئيسي للثراء.

العقل المدبر:

يمثل العقل المدبر أساساً لكل الإنجازات العظيمة، كما أنه أساس كل تقدم بشري فردي أو جماعي، وهو ما يقدم المفتاح لنيل القوة الشخصية العظيمة، ويمكن تعريف العقل المدبر بأنه تحالف بين عقلين أو أكثر ممزوجين بروح من الانسجام والتعاون التام لتحقيق غاية محددة، ويكمن مفتاح القوة في الانسجام. لمبدأ العقل المدبر بعض القواعد المتصلة به وهي: أنه الوَسط الذي يمكن المرء من الحصول على المنفعة التامة، وأن التحالف بين عقلين أو أكثر يحفز عقل كل فرد بدرجة عالية من الإلهام، وأن التأثير المحفز لمبدأ العقل المدبر يحث على تفعيل التفكير وتشغيل الحاسة السادسة، وأن هذا المبدأ يربط بين المرء وعقله الباطن، وأن من ينتفع بتطبيق هذا المبدأ من العلاقات الزواج والدين والوظيفة.

الإيمان العملي:

يمكن تعريف الإيمان بأنه حالة عقلية يمكن تسميتها بالمنبع الرئيسي للروح والذي يقوم بتحويل أهداف المرء ورغبته وغايته إلى معدلاتها المادية أو المالية، وأننا إن طبقنا مبدأ بذل المزيد من الجهد والغاية المحددة والعقل المدبر ستكون القوة أقل في حال قارناها بتلك المتاحة من خلال تطبيق هذه المبادئ مع التحلي بالحالة العقلية التي تعرف بالإيمان. يعبر الإيمان عن قواه من خلال العقل الذي هيئ له، ولكن طريقة تهيئة العقل له معروفة لكل من يرغب في العثور عليها واكتسابها، وللإيمان أسس وهي: الغاية المحددة وعادة بذل المزيد من الجهد وتحالف عقل المدبر مع شخص آخر والعقل الإيجابي والوعي بأن كل كارثة تحمل معها بذور منفعة، وغيرها من الأسس المذكورة في ملخص كتاب المفتاح الرئيسي للثراء.

https://books-library.com/written-summaries/887453517

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

ستة عشر − عشرة =

آخر الأخبار