مسح شامل والنيّة دعم ” مشاريع الفقراء”..

مسح شامل والنيّة دعم ” مشاريع الفقراء”..

27 شباط 2019 الخبير السوري

بينّ مدير عام هيئة تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة إيهاب اسمندر بأن الهيئة أنهت المرحلة الأولى من الدورات التدريبية للمشرفين ومساعدي المشرفين في المحافظات والذين سيقومون بتنفيذ تعداد شامل للمنشآت الاقتصادية والاجتماعية.

وأوضح اسمندر  بأن شهر آذار القادم سيتم فيه تدريب للمعاونين والعدادين في المحافظات ليبدأ بعدها المباشرة بتنفيذ التعداد الشامل والذي يتوقع أن يبدأ العمل به مع نهاية شهر نيسان القادم، وسيكون بالتعاون مع المكتب المركزي للإحصاء، وهو عبارة عن مسح شامل بجميع المنشآت الاقتصادية والتجارية والصناعية سواء كانت كبيرة أم متوسطة أو صغيرة أو منتاهية الصغر، وسيكون شاملاً لكل القطاعات من زراعية وخدمية وصناعية وسياحية وتجارية والمنظمة وغير المنظمة.

وذلك بهدف وضع إستراتيجية متكاملة لدعم المشروعات وتحديد خريطة احتياجات لهذه المشروعات، سواء أكان بشرياً أم مادياً، والتشريعات التي تحتاجها، حيث تساعد نتائج التعداد في بناء سياسة لتنظيم القطاعات الاقتصادية غير المنظمة ووضع برامج للدعم من خلال قاعدة البيانات التي سوف يوفرها، حيث سيتم نشر بيانات التعداد عند الانتهاء منه لتكون أول قاعدة بيانات للمنشآت المتوسطة والصغيرة والمتناهية الصغر.

وفي سياق متصل لفت اسمندر إلى أن الهيئة وضعت القواعد الأساسية لنظام التمويل للمشروعات الصغيرة والمتوسطة حيث سيكون مفتوح السقف لدعم المشروعات وتمويلها، وحدها الأدنى سيكون 3 ملايين ليرة سورية، حيث كل من يتقدم بطلب لتمويل مشروع تكلفته 3 ملايين ليرة سورية وما دون ستتم إحالته إلى الصندوق الوطني للمعونة الاجتماعية في وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل، أو يمكن له التوجه إلى مؤسسات التمويل الصغير الخاصة، وسيكون دور الهيئة فيما يتعلق بهذه المشروعات هو توثيق البيانات وإعداد الجدوى الاقتصادية وخطوات العمل للمشروع، ومنحه كتاب ترشيح لتقدم التمويل له.

أما فيما يتعلق بباقي المشروعات المتوسطة والصغيرة فهي مفتوحة السقف بالنسبة لمبلغ التمويل ما دام صاحب المشروع سيقدم الضمانات المطلوبة والتي سيتم تحديدها لاحقاً، حيث إن الحكومة أقرت حالياً برنامج التمويل بانتظار الانتهاء من الإجراءات المطلوبة للبدء به مع تحديد نوعية الضمانات والتي ستتفاوت بحسب نوع المشروع والمبلغ المطلوب لتمويله، فمن يحتاج لتمويل مشروعه بعشرة ملايين ليرة سورية ستكون ضماناته مختلفة عمن يتقدم بمشروع يحتاج لتمويله لخمسين مليون ليرة سورية، وبالمحصلة ستكون الضمانات مقبولة للطرفين.

المصدر : الوطن  http://syrianexpert.net/?p=37263